السبت، 29 يونيو 2013

صموئيل العشاي : حركة عمر سليمان تقود مظاهرات 30 يونيو!!

دعا صموئيل العشاى مؤسس حركة الشهيد عمر سليمان، مؤيدى اللواء عمر سليمان بالملايين فى محافظات مصر، الى قيادة مظاهرات 30 يونيو و الإحتشاد فى كافة الميادين بمظاهرات سليمة، مساء اليوم لإستكمال ثوة 25 يناير وتحقيق أهدافها من عيش وحرية وعدالة إجتماعيه وكرامة أنسانية.
وقال العشاى فى بيان صادر عن الحركة، ان اليوم هو البداية للتحرك فى جميع شوارع وميادين مصر، تحت شارع " اخرجوا من دياركم"، لاسقاط النظام و تطهير البلاد من جماعة تسعى للسيطرة على مقدارات الوطن.
وأضاف العشاى أن مؤيدى اللواء عمر سليمان بالملايين فى محافظات مصر سينتفضون لانقاذ الوطن وتخليصه من جماعه تسعى لمصالحها الشخصية واحتكار السلطة على جثث المصريين.
وحذرت حركة الشهيد عمر سليمان، من اراقة دماء المصريين، أو تحول المظاهرات الى سفك الدماء تحت مظلة التيار الدينى المتشدد، وأختتمت الحركة بيانها بقولها " الدم المصري كله حرام".

البديل ..رئيس اللجنة الإعلامية بـ«النور» يجمد عضويته.. ويؤكد: الحزب صار «انتهازيا»


البديل : البدري جلال
أعلن ياسر عبد التواب- رئيس اللجنة الإعلامية بحزب النور السلفى، وعضو الهيئة العليا، في تصريحات خاصة لـ"البديل"، تجميد عضويته بالحزب، اعتراضًا على السياسات الأخيرة لـ"النور" الأخيرة، التي وصفها بالغامضة والمفتقدة للشفافية.
وقال "عبد التواب": "حزب النور صار برجماتيا، ليس له أهداف وسياسات محددة، ويسير حسب منفعته الخاصة، وتخلى عن الإسلاميين ومساندة الشرعية، وبدأ مرحلة الدخول في نفق مظلم أثر مواقفه".
كما انتقد القيادي بـ"النور"، غياب الحزب عن تظاهرات التيار الإسلامي المؤيدة للرئيس محمد مرسي، اليوم الجمعة بميدان رابعة العدوية، مؤكدا أنه السبب الأبرز وراء قراره بتجميد عضويته بالحزب.
كما أبدى رئيس اللجنة الإعلامية بحزب النور، اعتراضه على تصريحات نادر بكار، المتحدث باسم الحزب، لصحيفة "الفايننشال تايمز" البريطانية، التي قال فيها إن "فشل تظاهرات 30 يونيه، بداية لتحويل جماعة الإخوان المسلمين، إلى وحش لن يوقفه أحد"، معلنًا فتح الحزب تحقيقًا حول تلك الواقعة.

بلطجية يهاجمون شباب الاخوان بالخرطوش فى حماية الشرطة بالاسكندرية


"البلطجية " في التحرير يجردون سائحة أجنبية من ملابسها ويعتدون عليها جنسيًا

بدأت النساء المشاركات في التظاهرات الخروج من الميدان؛ خوفًا من الاعتداء عليهم بعد حفلة التحرش الجماعي التي تعرضت له إحدى المراسلات الأجنبياتمن بعض المجهولين.

الجمعة، 28 يونيو 2013

"قوميون وناصريون" تطرح مبادرة من عشرة نقاط للخروج من الازمة فى مصر


ازاء الاحداث الجارية وحالة الحشد والاستقطاب الخطيرة التى تشهدها البلاد , ورغم ايماننا بشرعية حكم الرئيس الدكتور محمد مرسي.
الا انه حرصا على مصلحة البلاد والعباد , وسعيا وراء عدم انزلاق البلاد فى حرب أهلية واقتتال شعبي لا يسيل فيها الا دم المصريين , ولا تؤخر الا البلاد وتحول دون تقدمها ونهضتها وهو ما تتمناه دوائر خارجية لا تريد لمصر الا الخراب والفناء , تطرح حركة "قوميون وناصريون ضد المؤامرة" مبادرة وطنية ترضى جميع الاطراف وتصون لمصر كرامتها واستقلالها .
وتتضمن تلك المبادرة ثمانية نقاط:
1 - تعترف المعارضة بشرعية حكم الرئيس الدكتورمحمد مرسي.
2- يدعو رئيس الجمهورية لانتخابات مجلس النواب بعد 60 يوما 
3- اذا حصلت احزاب التيار الاسلامية الرئيسية الاربعة "الحرية والعدالة - النور-البناء والتنمية - الوطن" على النسبة اللازمة قانونا لاقرار القوانين يقوم رئيس الجمهورية بالاستقالة ويدعو لانتخابات رئاسية مبكرة.
4 - اذا حصلت احزاب التيارات المدنية على النسبة اللازمة قانونا لاقرار القوانين تلتزم بعدم الدعوة لانتخابات رئاسية مبكرة وألا تسحب الثقة من الرئيس واذا ما اقدمت على هذا الإجراء يتم حل البرلمان.
5- تشكل الاحزاب الاسلامية وجبهة الانقاذ لجنة قانونية لوضع المسوغات التى تنظم ذلك وتعبر عنه .
6 – تشكل لجنة بممثل من كل من الجيش والازهر والكنيسة والحكومة وجبهة الانقاذ بدور الوسيط النزيهة وقراراتها لها قوة القانون بنظام النصف زائد واحد.
7- تتوقف حالة الاستنفار الاعلامى من كلا الطرفين ووضع ميثاق شرف لادائه فى اقرب وقت ممكن.
8-اعمال القانون فى كل الجرائم التى حدثت في الفترة الماضية وما شابها من اعمال قتل وحرق
9- انهاء كافة اعمال الاعتصام والتحريض على التظاهر لحين تنفيذ هذه المبادرة
10- هذه المبادرة قابلة للتطوير.
وتؤكد حركة "قوميون وناصريون ضد المؤامرة" وهى حركة مشكلة من عدد من النشطاء والاعلاميين و تعمل في اطار وطنى خالص بوصف جميع المتصارعين مصريين , ان الدم المصري خط أحمر , وانها تحمل المسئولية القانونية والانسانية والتاريخية كل من رفض الانصات لصوت العقل والمنطق ما ستشهده البلاد من فوضى وترويع للامنين.
وعاشت امتنا العربية الواحدة ذات الرسالة الخالدة 

فضيحة بالفيديو.. شاب قدمه الاعلام كمنشق عن الاخوان : الابراشى والبرادعى اغرونى بالمال

الفيديو الذى قدمه الابراشى

الفيديو الذى يفضح المؤامرة

الخميس، 27 يونيو 2013

صحفى ينجو من الفتك به بمبنى وزارة الثقافة لالتقاطة صورا لـ"الحضن الدافئ"

 تقرير لجنة الاداء النقابي:
تعرض الزميل الصحفى مسعود حامد - عضو نقابة الصحفيين - لمحاولة الاعتداء عليه والفتك به اثناء تغطيته للاعتصامات داخل مبنى وزارة الثقافة بسبب التقاطه لصور خليعة لبعض المعتصمين بالوزارة
وكان مسعود حامد يسعى لكتابة تقرير صحفى مصور عن اعتصامات وزارة الثقافة شاملا وجهتى النظر ، حيث التقى بمؤيدى الاخوان اثناء تواجدهم للصلاة بالمسجد المواجه لساقية الصاوى ، ثم توجه الى مبنى وزارة الثقافة والذى يقع على مسافة قريبة من الوزارة 
وداخل الوزارة لاحظ قيام المخرجان خالد يوسف ومجدى احمد على بتجهيز وضع الكاميرات لقدوم خصومهم من مؤيدى الوزير للاستفادة بالصور باستخدامها كهجوم عليهم 
وعندما دخل الى غرفة " الاعاشة " لاستطلاع رأى ممدوح حمزة وبعض المتواجدين لاحظ ارتداء الشباب لملابس " خفيفة " فقام بالتقاط بعض الصور دون ان يتنبه أحد ، الا انه التقط صورة لشاب يحتضن فتاة ويقبلها بحرارة ، فاذا بأكثر من 12 شخص من المتواجدين يسرعوا باختطاف الكاميرا منه ومحاولة الفتك به ، وهو ما دعاه للصراخ مستجيرا بضابط برتبه عقيد تصادف وجوده قائلا دمى فى رقبتك . انا مش اخوان ، واظهر له كارنيه عضويته بنقابة الصحفيين ، فقام الضابط بمنع الاعتداء عليه ، الا انه لم يستطع اعادة له " كارت الميمورى " والذى يحتوى على الصور 
الصحفى مسعود حامد لا ينتمى لاى تيار اسلامى ، و حاصل على عضوية النقابة من جريدة اليوم ، وعمل بجريدة المشهد وعدد من المواقع الالكترونية الاعلامية وجميعها لا تنتمى للتيار الاسلامى
ولجنة الاداء النقابى تطالب مجلس النقابة التدخل لاحضار " كارت الميمورى " خاصة ان الصحفى كان يؤدى واجبه المهنى 
وتعد اللجنة المجلس انها لن تنشر صور الاحضان الدافئة ، ولن ترسلها الى مجلات البلاى بوى . بس رجعوا له الكارت

ماذا يفعل مجلس النقابة لو ثبت حصول صحفيين على مبالغ وهدايا من وزارة الثقافة؟

تقدم مجلس النقابة ببلاغ ضد وزير الثقافة اتهمه فيه بالسب والقذف بسبب تصريحاته واتهامه لصحفيين بحصولهم على مبالغ من وزارة الثقافة..
الغيرة على الصحفيين وسمعتهم امر ممتااااااااااااااااااااااز
ولكن ماذا لو ثبت بالفعل ان هناك صحفيون كانوا يحصلون على مبالغ وهدايا وامتيازات وسفريات ببدلات عالية لنفاقهم او وقف ابتزازهم و . . و . . و. . من وزارة الثقافة ؟ وماذا لو اكتشف ان احد ما يطلقون عليه مناضل اوقف حملاته ضد الوزير بمجرد ان رمى له اعلانين فأنقلب ينافقه ؟
ولماذا لم يرجع المجلس الى مضابط مجلس الشعب حيث ذكر النائب جلال غريب نفس الاتهام منذ سنوات فى احد الاستجوابات ؟ورحم الله زميلنا محمد عبد الواحد والذى ذكر ما هو اسوأ من المبالغ ويمكن قراءة كتابه 
" مثقفون تحت الطلب " ؟
اننا نطالب مجلس النقابة ان يتحرى عن عيديات وهدايا واعلانات يحصلون منها على عمولات وكل ما يخطر على البال من قطاعات مثل مصرللطيران والاتصالات والبترول والكهرباء والسياحة 
اننا نخشى ان يكسب الوزير القضية بسهولة ويعود على النقابة بالبلاغ الكاذب فيهدر سمعتها ويطلب تعويض نتحمله نحن ولن يتحمل فيه مليم واحد ممن يحصلون على الغنائم

إنفراد: نعلن عن مكان تسليم جائزة الصحفى الذى يشعل شرارة الحرب الأهلية فى مصر وأسماء المشرفين على المسابقة


لجنة الاداء النقابي بنقابة الصحفيين:
الأحداث الجارية تهدد بأن يكون الوطن كله على شفا حرب أهلية، ومن المؤسف أن يكون الإعلان - من اى فصيل سياسى - هو محركها عن عمد او خبث او بجهل مطبق 
بالطبع لسنا ضد مشاركة اى صحفى فى المظاهرات او عدم المشاركة، فهذا موقف شخصى تبعًا لضميره، وإن كان مايهمنا هو إعلاء الوطن فوق التحيّز الحزبى، وأن يكون هدفه إنقاذ الوطن وليس حرقه
ولكن الكل يعلم أن هناك من يعمل لحساب أجندات أجنبية، ومن يعمل وفقًا لنظرية كله بحسابه، ومن يعمل وفقًا لحساب اجندات حزبية ضيقه (وهُم من كل فصيل)، ومن يبيع دماء الثورة إلى درجة إنحيازه للدفاع عن الفلول .. ويجب الا يكون الصحفى بوقـًا لهؤلاء 
وكل من هؤلاء يظن إنه أذكى من الجميع ولن ينكشف أمره، وأن الناس تحسبه بطل قومى 
بينما الواقع إن كل شىء يظهر ولو بعد حين، فيتم الكشف عن حقيقته، سواء على الفور، او عند التنقيب فى مزبلة التاريخ. وهى المكان المناسب لتسلمه الجائزة والذى لن ينافسه فيها سوا الخنازير المُشرفين عليها
والشرفاء يمتنعون .. وايضًا ينتبهون

مجدى حسين يسأل: اين كان باسم يوسف قبل ثورة يناير ؟ الاجابة تجدها عند فاروق حسنى !الدعارة الاعلامية

بقلم : مجدى احمد حسين
لم أكن أتصور أن يأتى علىّ يوم أرى فيه ضرورة توضيح أكاذيب لمهرج؛ فليس لدىّ وقت للتهريج، ولكن من علامات أزمة البلاد أن الرويبضة (التافه يتحدث فى شئون العامة) أصبح مصدرا للآراء والأفكار والمعلومات والأخبار. ورغم أنه لا يخفى أنه مهرج، فإن الجمهور بدأ يثق بأنه مصدر للمعلومات الصحيحة. والعيب ليس عليه ولا على الجمهور المخدوع به، ولكن العيب على الإعلام الإسلامى الفضائى الفاشل الذى لا يجيد الرد عليه ولا يجيد تقديم نماذج من البرامج الناجحة الهادفة والترفيهية ولكن لا تخدش الحياء ولا الحقيقة.
المهرج باسم يوسف - والمهرج ليست شتيمة إذا كان ملتزما بالتهريج لإضحاك الناس بشكل برىء ودون التعرض لأمور جنسية مبتذلة. مهرج السيرك مثلا (البلياتشو) شخص لطيف ومطلوب؛ لأنه يضحك الصغار وأحيانا الكبار أيضا، دون أن يخدش الحياء ودون أن يدعى أنه فقيه فى السياسة!- المهرج باسم يوسف ادعى كما قيل لى أننى قلت فى لقاء الرئيس مع قادة الأحزاب: «مش مهم السد العالى». ونص كلمتى لا يزال موجودا على اليوتيوب. وهذا نموذج للدعارة الإعلامية. أى القيام بمونتاج كاذب يمكن أن يجعل المتحدث يقول أى شىء بقطع الجملة. باختصار، لقد كنت أتحدث عن رؤية متكاملة لاستعادة الوجود المصرى فى حوض النيل، وزيادة رقعة التعاون والمصالح المشتركة مع دول حوض النيل. ووفقا للتقرير المعروض علينا من اللجنة الثلاثية، فقد كان الضرر المتيقن من سد النهضة الإثيوبى هو انخفاض توليد الكهرباء فى السد العالى بنسبة 18%. وفى المقابل يعد توليد الكهرباء فى سد النهضة من أكبر مشروعات توليد الكهرباء؛ فإذا كان هناك مشروع للربط الكهربائى بين إثيوبيا والسودان ومصر (بين مصر وإثيوبيا 2000 كيلومتر) نكون نحن الأكثر استفادة من هذه الكهرباء؛ لأننا الأكثر استهلاكا. وفى هذه الحالة تكون نسبة الكهرباء الضائعة من السد العالى لا تكاد تذكر، ومن ثم لا يكون مهما نقص توليد الكهرباء من السد العالى؛ لأننا سنحصل على كميات مضاعفة من الكهرباء من إثيوبيا. فيما أراد المهرج أن يوحى بأننى أقول: (مش مهم السد العالى) بمعنى تخزين المياه خلفه، وكأننى أطالب بهدم السد مثلا.
ولم أفكر فى هذا التوضيح إلا بعد إصرار بعض أعضاء حزب العمل على ذلك؛ لأن الناس يصدقون باسم يوسف مصدرا للمعلومات. وهذه - كما ذكرت - من علامات مرض المجتمع لفساد الجزء الأكبر من النخبة، فأصبح الناس ينفضّون عنها ليبرالية كانت أم إسلامية، ويفضلون المهرج باسم يوسف (وهو يرضى غضب الناس من أداء الإخوان)، والبعض يفضل قنوات عالم الحيوان؛ إذ ثبت أنه أفضل من عالم الإنسان الحالى، والبعض بدأ يفضل القنوات التى تعرض الأفلام المصرية القديمة ليهرب من هذا الزمن كلية.
لقد اعترف باسم يوسف بأن برنامجه بذىء ومناف للأخلاق حين قرر وقفه فى شهر رمضان، بالضبط كما تغلق الكباريهات ودور اللهو الحرام والبارات محلاتها بقرار ذاتى تماشيا مع الشهر الفضيل. ومعروف أن شهر رمضان لا يتطلب أخلاقا من نوع خاص إلا أخلاق الإسلام المعروفة، ولكن بعض الناس يستحيى من الله، فيتوقف عن المحرمات، أو يقوم بالصلاة فى الشهر الفضيل.
لقد توقفت عن مشاهدة البرنامج بعد مشاهدة حلقة أخذت وقتا لا بأس به فى الحديث عن مؤخرة الإنسان.
ترى، ماذا كان يفعل باسم يوسف قبل ثورة 25 يناير؟ عندما كان المجاهدون يطاردون ويسحلون ويسجنون. لا أعلم أى شىء عن هذا الشخص... إلا أن البيت الأبيض يتبناه ويدافع عنه، ولكن يتعين عليه أن يحترم نفسه وهو يتحدث عن المجاهدين الذين دفعوا ثمنا غاليا من أجل الدفاع عن هذا البلد. إنه الآن يسبهم ويحصل على الملايين من الدولارات. وإذا رأى قطاع من الشعب أن هذا المهرج هو القائد والمعلم أو حتى مجرد مصدر للمعلومات، فهذا
معناه أن مصر مريضة، وسنعمل إن شاء الله على شفائها.

رسالة إلى الشتامين بقلم: عماد الدين حسين



أحمد الله كثيرا أن أبى وأمى لا يعرفان حتى الآن آلية الدخول على صفحة المقالات ببوابة «الشروق» أو غيرها، حتى لا يقرآن بعض التعليقات على ما أكتب.
حالة التعليقات فى مواقع الإنترنت على كتاب المقالات لم تعد تسر عدوا أو حبيبا، وأصبحت تعكس واقعا مريرا عن تردى الذوق العام.
مبدئيا وقبل الخوض فى هذه المسألة فهناك قراء كثيرون يعلقون وينتقدون بصورة راقية للغاية، وكتبت أكثر من مرة فى هذا المكان أشيد ببعض التعليقات، التى أراها أكثر رقيا وتحضرا وفهما من كثير مما يكتبه بعض الكتاب.
لدى يقين أنه لا تقدم ولا نهضة من دون حرية التعبير، الاختلاف هو الأصل وتنوع الآراء هو الذى يمنع نشوء سرطانات التكلس والاستبداد والقمع، ولدى يقين آخر بأنه مهما كان الشطط فى التعليقات والتشنج فى الآراء فهو أرحم مليار مرة من قمع الحريات والتعبير بحجج متنوعة تبدأ من حماية الذوق العام وتنتهى بحماية سمعة مصر مرورا بهيبة الرئيس بالطبع ورموز الدولة.
هذا اليقين مرده إلى أنه فى النهاية لن يصح إلا الصحيح، ونشر الآراء حتى لو كان خاطئا كفيل بتحقيق الشفافية وبالتالى مقاومة الفساد.
أقبل أن يعلق أى شخص على ما أكتب ويقول لى إننى مخطئ أو لا أفهم شيئا أو لا أعرف قواعد الكتابة وفنونها، لكن الاعتراض الوحيد هو هذه النزعة المتنامية من البذاءة والانحطاط غير المبررة.
قبل فترة كتبت مشيدا بتوجه الرئيس مرسى فى إقامة علاقات مع إيران ومنتقدا اعتراض بعض القوى السلفية. فوجئت ان أحد المعلقين ينتقدنى قائلا: «وانت مين يا.. عشان تشيد أو ترحب بقرار الرئيس الذى هو سيدك وسيد أبوك وسيد أمك.......»!.
لا أملك دليلا على وجود كتائب إلكترونية معينة، لكن أعرف ان هناك مجموعة معينة متخصصة فى متابعة ما أكتب وما يكتبه غيرى والاختلاف معه دائما إلا إذا وافقت هواها.
مرة أخرى أشكر من يقرأ هذا العمود اليومى، وأشكر أكثر من يختلف معه مادام كان ذلك بعيدا عن السب والتجريح.
وللموضوعية فإذا كانت هناك كتائب إلكترونية، فهى ليست تهمة توجه إلى التيار الإسلامى فقط، هى موجودة فى الجانب الآخر، وهناك متخصصون أيضا لا أعرف ان كانوا منتظمون أم لا مهمتهم سب وشتم الكتاب الإسلاميين أو المتعاطفين مع هذا التيار أو كل من لا يهاجم الإخوان.
أدرك اننا نعيش مرحلة انتقالية، ولم نتعود بعد على الحوار المتمدن والمحترم، وأدرك ان الانفلات فى كل مكان بما فيه أدب الحوار، وأدرك أكثر ان زملاء كثيرين قرروا إغلاق باب التعليقات حتى لا يقرأوا السيل المنهمر من البذاءات.
وإلى كل قارئ ومعلق يستخدم مثل هذه الألفاظ أنصحه مخلصا بان يفكر مليون مرة قبل ان يستخدم هذه الألفاظ الخارجة.. الشتيمة لن تجعل كاتبا يغير أفكاره، سوف يواصل الكتابة وقد يغلق فى النهاية باب التعليقات، وبالتالى «يحرم المنفلتين من متعة البذاءة». لكن المشكلة انه يحرم الكاتب وجميع المحترمين من القراء من متعة الاستماع إلى الجدل النظيف.
أيها القراء الأعزاء: ما هو الحل لهذه المشكلة؟!.

فى المظاهرات:إما أن تشارك كصحفى او ناشط سياسى

لجنة الاداء النقابي بنقابة الصحفيين:
بعد ان قامت لجان شاور وأركب بضم المئات من الناشطين السياسيين للقيد بالنقابة، بتشجيع من الأشاوس لضمان دخولهم المبنى وحمايتهم عند القبض عليهم وتصويرهم كصحفيين حتى لو لم يكن لهم اى علاقة بالصحافة، وجب علينا التنبية التالى: 
اجمع كل الأساتذة والخبراء الذين حاضروا فى دورات لجنة التدريب وتطوير المهنة بإشراف الزميلة عبير سعدى على ان من أكبر الأخطاء المهنية خاصة للمصور الصحفى مشاركته فى المظاهرات كناشط سياسى 
فوضعه فى المظاهرات يكون عادة غير مؤمّن ولايمكنه من الحصول على الصور المناسبة للجريدة .. وأفضل الصور الصحفية التى يتم التقاطها تكون من مكان كاشف لكل الأحداث حتى يحصل المصور الصحفى على صورة متميزة ومتفردة خاصة مع وجود "الزووم" والإمكانيات العالية فى الكاميرات .. والمكان المؤمّن يجعله يعود بالصور إلى جريدته بدلاً من ان ينسى نفسه وكاميرته 
ولكن البعض يريد أن يجمع بين كونه مصورًا عبقريًا وناشطًا سياسيًا تستضيفه البرامج كبطل قومى

على طريقة "حبة فوق وحبة تحت" .. ردا على خطاب مرسى بيان لحزب نقابة الصحفيين يحول مكرم الى ثورجى

لجنة الاداء النقابي بنقابة الصحفيين :
على طريقة اغنية الافراح "حبة فوق . . وحبة تحت " أصدر كارم محمود سكرتيرعام حزب نقابة الصحفيين بيانا عنتريا يدافع فيه عن النقيب السابق مكرم محمد احمد ردا على الرئيس مرسى الذى وصفه فى خطابه بانه من الفلول بالقول منذ متى كان مكرم ثوريا ؟
كارم ورفاقه نسوا انهم كانوا اكثر من شنعوا بمكرم ولم يهاجموه فقط عندما تحدث عقب ثورة يناير فى احاديث تليفزيونية ووضح من صفته فى الحديث انه نقيب الصحفيين ، ووصفوه بانه رجل مبارك الى اخر الصفات التى تظهره فى صورة اعداء الثورة، وعاملوه اسوأ معاملة حتى اضطروه ان يترك موقع النقيب قبل انتهاء مدته 
فجأه انقلب كارم محمود مثل لاعبى الجمباز وضرب شقلباظ فى الهواء ليحول مكرم من رجال مبارك الى الثوريين . . طيب ايه رايك يا اخ كارم لو مكرم رد على بيان النقابة وقال بالفم المليان انا من رجالة مبارك ؟
عموما لا عجب ففى شريط الاخبار بقناة " اون تى فى " عقب خطاب مرسى كتبوا عبارة " القوى الثورية تعتصم امام وزارة الدفاع وتطالب برحيل مرسى " أما القوى الثورية المقصودة فه مجموعات من حزب "الحركة الوطنية المصرية"، و هو الحزب الذى يملكه و يموله و يرأسه ايضا الفريق احمد شفيق بينما ترك سيادة الفريق الهتافات و قيادة التظاهرات لموفده الى رصيف وزارة الدفاع توفيق عكاشة .
بعد الفاصل سوف يصدر كارم محمود بيانا باسم النقابة باعتبار عكاشة قائدا للثورة و ربما شفيق ايضا . 
يا اخ كارم . . من حقك ان تكون ضد مرسى ، ولكن ليس من حقك ان تتحدث باسم النقابة لتحويل رجال مبارك الى ثوار 
واهو حبة فوق . . حبة فوق . . وحبة تحت . . حبة تحت

عشرات الفيديوهات التى تكشف ان المخابرات والشرطة هى من فتحت السجون ابان ثورة يناير

يوم الغضب في دمنهور تهريب المساجين.
تهريب مساجين من السجن الحربى بأبى زعبل بتاريخ 30 مايو 2011 جزء سادس
تهريب المساجين خلال ثورة 25 يناير على ايدي الشرطه 
الأمن ينظم هروب المساجين من سجن وادي النطرون
فتح السجون بواسطه الشرطة وتهريب المساجين للتخريب فى 25 يناير شير وفكر الناس عشان الشعب يفوق



الثلاثاء، 25 يونيو 2013

عن سبيل للمواجهة نسيه الجميع: إيقاف سد النهضة .. من جنوب (إسرائيل) !! بقلم د. رفعت سيد أحمد


نزعم أن هذا الخيار لإيقاف الجريمة الإثيوبية ضد مصر ، والمتمثلة فى بناء سد النهضة ، لم يتطرق إليه أحد من الخبراء أو الساسة ، أو تعاملوا معه بخفة لا تليق بخيار ، نحسبه هو السبيل الصحيح الممكن الآن للضغط على أثيوبيا لإيقاف بناء هذا السد الذى سيحول مصر إلى مقبرة للعطس والفقر الزراعى ، إنه سبيل الضغط على رأس الأفعى وليس ذيلها أما رأس الأفعى فى هذه الجريمة ، فهى باختصار وبشكل مباشر ؛ إسرائيل ، والولايات المتحدة ، فهما اللتان تقفان بقوة خلف مشروع السد ، وما بعض الدول الخليجية ممن يقدم الأموال لمشاريع الزراعة وبناء السدود فى أثيوبيا سوى منفذين ، للمطالب (أو بدقة أكثر للأوامر الأمريكية/الإسرائيلية) لتكبيل مصر ووأد ثورتها وتحويلها إلى متسول دولى ، من البنك والصندوق الدوليين ومن بعض مشيخيات الخليج التى توجد بها حوالى 13 قاعدة عسكرية أمريكية بدون فتوى للجهاد أو للتحريم أو للثورة كما فعل بهمة لا يحسدون عليها بشأن الصراع مع سوريا !! .
* إذا عرفنا (رأس الأفعى) فى أزمة مصر المائية مع أثيوبيا ، فإن ثمة طريقتين للتعامل معها ، الطريقة الأولى :والتى يقترحها بعض المنسحقين والمطبعين من ساسة وجنرالات سابقين ، وهى أن نمد إسرائيل بمياه النيل مقابل أن تأمر (هى وواشنطن) أثيوبيا وأوغندا بإيقاف عملية بناء السدود (4 سدود) فوراً ، وهى طريقة ثبت فشلها لأنها تؤسس لحقوق للكيان الصهيونى فى مياه مصرية يأخذها بالمجان وبدون إعطاء الفلسطينيين حقوقهم ، وستتحول تلك (المياه) لاحقاً إلى أداة للضغط السياسى والاقتصادى وربما للحرب العسكرية المباشرة ، وستطيل من أمد الاحتلال الصهيونى غير الشرعى لفلسطين مما يؤدى لضياعها بالكامل ؛ ومعها سيضيع حقنا فى مياه النيل ، وستصبح مصر بين فكى كماشة : حلفاء إسرائيل من الأفارقة (بعض حكام أثيوبيا وأوغندا) وإسرائيل فى شرقها بكل أطماعها فى سيناء واختراقاتها لتنظيمات العنف الدينى المنتشرة اليوم (هناك 12 تنظيم سلفى وهابى –قاعدى) !! .
* إذن لم يتبق غير الطريقة الثانية : وهى الضغط السياسى والمقاوم على إسرائيل ، رأس الأفعى فى الأزمة المائية الراهنة ؛ وذلك من خلال دعم حقيقى وفورى للمقاومة وللشعب الفلسطينى ومساعدته فى انتفاضة ثالثة ضد الاحتلال ، وعدم التضييق عليه وتشويه جهاده بمسألة الأنفاق ، أو إلقاء التهم جزافاً على حركات مقاومته المجاهدة؛ ويكون سبيل الضغط أيضاً من خلال طرح معاهدة السلام (المسماة شعبياً بمعاهدة كامب ديفيد) للاستفتاء الشعبى لإلغاءها أو على الأقل إلغاء بنودها الظالمة التى تنقص من السيادة المصرية على سيناء.
* إن هذه الطريقة للضغط على إسرائيل عبر تفعيل عمليات المقاومة المشروعة ضدها فى جنوب فلسطين ، وعدم القيام بدور " السمسار " بينها وبين إسرائيل كما كان أيام حسنى مبارك والدعم الحقيقى ، حتى بالسلاح ، للمجاهدين الفلسطينيين ، والاتجاه الجاد والمشروع لإلغاء كامب ديفيد التى تكبلنا أمنياً وتنموياً (إذ أننا فى نظام ثورة تغيرت فيه - أو هكذا ينبغى - كل المعاهدات السابقة) ، هذا السبيل هو وحده القادر على الإيقاف الفورى لهذا السد / الجريمة ، أما الوسائل الأخرى والتى كثر الحديث عنها فى الإعلام والمؤتمرات الجوفاء للساسة ، وما سمى (بالأسلحة الناعمة) والأسلحة الخشنة ، فكلها وسائل مساعدة ، تتعامل للأسف مع (ذيل الأزمة) لا مع (رأسها) ،صحيح أن مصر الرسمية والشعبية كانت غائبة خلال الأربعين عاماً الماضية عن أفريقيا ، فى الوقت الذى كانتمصر – عبد الناصر حاضرة وبقوة من خلال الدعم الحقيقى لثورات أفريقيا ، التى كان أغلب قادتها يعيشون فى حى الزمالك بالقاهرة ؛ وصحيح أن مصر تمتلك (الأزهر) و(الكنيسة) ورجال الأعمال الوطنيين ، وتملك جهاز المخابرات العامة ، والجيش الوطنى ، والإعلام الفاعل ، لكنها – مع كامل الاحترام لها ورغم أنها وسائل مهمة فى
أزمة المياه الراهنة ، لكنها تتعامل مع أثيوبيا فقط ، ولا تتعامل مع من يقف خلف سلوكها السياسى / الاقتصادى المعادى هذا ، إن من يقف خلفها هو الذى يستحق أن نوجه إليه كل هذه الوسائل الناعمة ، خاصة وأن الموساد الإسرائيلى موجود فى أثيوبيا منذ 1995 كما ذكرت القناة العاشرة الإسرائيلية قبل أيام وتواجده جاء من خلال إقامة مصنع لصنع الوجبة العسكرية الإسرائيلية المشهورة (هلوف) وأن هذا المصنع كان يديره ضابط الموساد الإسرائيلى (شلومو شنارتس) وكان بمثابة غرفة عمليات للموساد فى أثيوبيا وهذا الوجود الإسرائيلى المخابراتى – كما ذكر العديد من الخبراء الصهاينة – هو الذى يقف بقوة خلف بناء سد النهضة ، والذى من بين من تشرف عليه (شركتان إيطالية وإسرائيلية) وأن الأخيرة هى التى ستوزع الكهرباء الناتجة عنه .
* وإذا علمنا أن مخطط إسرائيل فى التعاون أو الهيمنة المائية على أثيوبيا تتمثل فى الاستراتيجية التالية فعلينا إذن أن نعرف العدو الحقيقى فى الأزمة ، والاستراتيجية كما قدمتها دراسة مهمة نشرتها صحيفة الأسبوع فى عددها
17/6/2013 كالتالى :1 – بناء مشروعات شركة " تاحل " الإسرائيلية ويبلغ عددها (20) مشروعاً داخل أثيوبيا مستغلة مياه النيل وسدالنهضة .
2 – مشروعات إسرائيلية فى أثيوبيا ، حصلت إسرائيل بمقتضاها على قروض من البنك الدولى ، وبمساعدة أمريكية عددها (6) مشروعات .
3 – مشروعات إسرائيلية إنشائية تتعلق بمياه النيل فى منطقة " الأوجادين " على حدود الصومال وعددها (4)مشروعات .
4 – مشروعات إسرائيلية تتعلق بمسح مجرى نهر النيل ، والمنطقة المحيطة به وتتضمن (28 مشروعاً) .5 – إقامة أكثر من (43) مشروعاً على النيل الأزرق .
6 – إقامة (3) مشروعات لتنمية الأراضى الواقعة على الحدود السودانية – الإثيوبية لزيادة الرقعة الزراعية فى أثيوبيا.
7 – مشروعات إسرائيلية لرى (450) ألف هكتار (الهكتار = 10.000 (عشرة آلاف متر أو 2.38 فدان) منالأراضى الزراعية الأثيوبية وتبلغ (5) مشروعات .
8 – مشروعات إسرائيلية لتوليد (40) مليار كيلو وات من الكهرباء تبلغ (4) مشروعات .
9 – عدد (18) مشروعاً لتخزين حوالى (82) مليار متر مكعب من المياه .
10 – عدد (7) مشروعات لرى حوالى 90 ألف هكتار فى حوض النيل الأزرق .
11 – مشروعات لرى (28.500) ألف هكتار فى منطقة حوض نهر " البارو " .
12 – عدد (22) مشروعاً عل نهر " السوباط " .
* هذه هى (رأس الأفعى) وتلك مخططاتها ، فهل ننتظر أكثر من هذا حتى يكتمل مخطط العطش وتدمير مصرزراعياً ؟ ألا يستحق هذا المخطط الإسرائيلى توجيه بوصلة إعلان (الجهاد) فى الاتجاه الصحيح بدلاً من ذلكالاتجاه الخاطئ المتجه ناحية سوريا ، والذى لن يفيد سوى إسرائيل ومن يقف خلفها ؟! أسئلة لا تحتاج إلى إجابة .
E – mail : yafafr @ hotmail . com

الاثنين، 24 يونيو 2013

ابطال المقاومة العراقية يقتصون من المجرم الشاذ الذي اراد ان يضع نقاب الموت على وجه الشهيد صدام



من هو " محمد بصيري المالكي " والده ابن عم المالكي كان قبل الاحتلال يملك ( بسطيه ) لبيع الخضروات والفجل في قضاء طوريج زوجته ساقطه اخلاقيا ومعروفه من قبل اهالي طوريج بعد احتلال العراق وتنصيب المالكي رئيسا لوزراء العراق المحتل التحق هذا الشاذ بالمنطقه الخضراء واصبح ضمن طاقم الحمايه الخاصه بالمالكي بعد ان قرر بوش وشياطين قم وطهران اغتيال الرئيس الشهيد صدام حسين ( رحمه الله ) ؛ كلفه المالكي باقتياد الرئيس الشهيد لحبل المشنقه وقد ظهر في التسجيل المصور وهو يرتدي اللثام وضخم الجثه وبعد تنفيذ الاغتيال منح رتبة ( نقيب ) من قبل نوري المالكي ، مع العرض ان الكثيرين ممن شاهدوا هذا المجرم الملثم اثناء تنفيذ عملية اغتيال الرئيس الشهيد بانه هو مقتدى الصدر .
يوم الخميس تمت تصفية هذا المجرم الشاذ على يد ابطال المقاومه الشجعان على طريق اليوسفيه – الحولي .. فالى جهنم وبئس المصير .سلمت اياديكم يا رجال المقاومه الشجعان .

شاهد ..شاب فصيح يدافع عن الشرعية فى مليونية "لا للعنف"

السبت، 22 يونيو 2013

الثلاثاء في ساقية الصاوى .. محمد سيف الدولة يجيب عن تساؤلات حول هل سقط نظام مبارك فعلا؟

صالون الثوابت الوطنية
للمهندس / محمد سيف الدولة
بساقية الصاوى ـ الثلاثاء 25 يوينو ـ الساعة الثامنة مساء
اللقاء الثانى :
حقيقة نظام مبارك ـ ولماذا لم يسقط بعد ؟


غدا ..سيف الدولة فى ساقية الصاوى وندوة حقيقة نظام مبارك ـ ولماذا لم يسقط بعد ؟

كتب – سيد أمين 
يعقد صالون الثوابت الوطنية بساقية الصاوي في الثامنة من مساء غد الثلاثاء ندوة بعنوان " حقيقة نظام مبارك ـ ولماذا لم يسقط بعد ؟" ويحاضر فيها المهندس محمد سيف الدولة المفكر القومى والمستشار السابق لرئيس الجمهورية 

ويعنى صالون الثوابت الوطنية ومؤسسه سيف الدولة بالثوابت الوطنية المصرية التى صاغها الأجداد والآباء عبر القرون والعقود الماضية، والتعرف عليها هو شرط هام ولازم لتحديد البوصلة الصحيحة ولفهم الأحداث وتحليلها، ورسم السياسات واتخاذ القرارات والمواقف، والتفرقة بين الصالح والطالح، وبين الأخيار والأشرار، خاصة عندما تختلط الأمور ويعم الالتباس وينقسم الناس. 
وأضاف البيان التأسيسى للصالون إنها أمانة تلقيناها من أساتذتنا وشيوخنا الراحلين، ويتوجَّب علينا أن نسلمها إلى أبنائنا من هذا الجيل الكريم الذي فجر الثورة، ليحافظوا عليها ويثروها بتجاربهم ونضالاتهم 
ويعقد الصالون ندواته بصورة منتظمة كل أسبوعين في الساقية ويلقى اهتماما كبيرا من قبل النخبة والمثقفين.

حزب العمل : المخابرات العامة تتستر وراء اسم "الأنونيموس" لاختراق موقع الحزب وتهدد أعضاءه




قامت المخابرات العامة متسترة وراء مسمى مجموعة "الانونيموس" المشهورة بالقرصنة الإلكترونية واختراق موقع حزب العمل الجديد منذ صباح أمس الجمعة ووجهت تهديداً لقيادات الحزب بأسمائهم وذلك بسبب موقف الحزب المعارض لتوجهات واعمال المخابرات العامة منذ قيام الثورة وكذلك معارضة مواقف حركة الإنقاذ .
وأضاف قراصنة المخابرات أنهم يحتفظون بنسخة من كاملة من بيانات موقع حزب "العمل" وأنهم قاموا بتغيير الصفحة الرئيسية للموقع وأكدوا أنهم سيستمرون في الدخول المباغت على الموقع والقرصنة عليه مراراً وتكراراً .
يذكر أن هذه ليست أولى المواقف التي يتم تدبيرها ضد حزب العمل وقياداته من قبل المخابرات العامة ، فقد سبق ذلك محاولات متعددة لاختراق موقع جريدة "الشعب" عدة مرات ولا تزال المحاولات مستمرة حتى اليوم ، إضافة إلى مواقف أخرى صغيرة نربأ بجهاز سيادي أن يتدنى لفعلها مثل قطع التيار الكهربائي عن مقر جريدة "الشعب" لمرات عدة وحده دون باقي المنطقة وخصوصا أيام طبع الجريدة .
ونحن في جريدة "الشعب" ومن وراءنا حزب العمل نقول لمن يفعل هذه الأفعال الصبيانية أن هذا لن يغير من مواقفنا شئ وسنظل على مبادئنا ، نحارب الفساد والإفساد أياً كان مصدره وسنحافظ على الشرعية ، وندعم ثورتنا التي كنا إحدى لبناتها .
وفيما يلي نص الرسالة التي نشرها قراصنة المخابرات على موقع العمل: 
رسالة من الأنونيموس لكل من
" أحمد حسين , إبراهيم شكري , حلمي مراد , عادل حسين , مجدي حسين , عبد الحميد بركات 
, مجدي قرقر , أحمد المهدي , يحيي هاشم فرغل , نجلاء القليوبي , احمد الخولي 
أين تفويض شعب مصر للتحدث نيابه عنه 
من أنت فنحن لم نصل لماهيتك إلي الأن . هل انتم أخوان متآسلمين 
أم سلفين أم سياسيين أم ماذا فأنتم كألأحزاب التي هدفها في الأول والأخير هي خراب مصر
أو الوصول بأحد مؤسسي الحزب الي الكرسي فمنها تظهرون تعاطفكم مع مرسي ضد حملة تمرد وأيضا
تحاولون جاهدين البحث عن اخطأ الأخوان المجرمين .. حتي يري الشعب بأنكم بالفعل تتحدثون باسم الدين الإسلامي الذي لم ينجح بتطبيقه الأخوان المجرمون وأن حزب العمل المصري هو الحل تحت رايه الإسلام 
جميعاً نعلم بان الإسلام هو الحل في الحكم لأنه دين التسامح يعامل المسلم والمسيحي علي حد سواء .. لكن أين هو الإسلام منكم انتم 
ما تنشروه سواء علي صفحتكم علي فيسببوك التي هي بالفعل , لنا عليها رد عقب اختراق هذا الموقع
لا أري بأنه شىء يرمز للدين الإسلامي الحنيف بأي شىء من قريب أو بعيد , كفاكم شعارات وأن كنت بالفعل 
تريدون مصلحة الوطن . ساعدوا بتطهير مصر من الأخوان اولاً ثم أعلنوا عن أهدافهكم دون وعود فأن كنت حزب العمل 
اذا لا اقوال بجانب الأفعال كما وعد الأخوان المجرمون من ذي قبل .. ما ذكرت اسمائهم أنت جميعاً سبب في الأختراق
فلقد تصفحت موقعكم قبل الأختراق ورأيت مقالاتكم التي لا تشير لشي سوي الفتنه متشحة زي العفه 
فهكذا عندما تتحدث العاهرة عن الشرف ,, تتحدثون أنتم عن حريات الشعوب والعدالة الإجتماعية ,,, 
لذا . لم يتم حذف اي بيانات من الموقع فقد قمنا بتغير الصفحة الرئيسية ليس إلا ,,مع الأحتفاظ بنسخة كامله من بيانات الموقع
من حسابات إلكترونية إلي كلمة المرور .. و بعض من الأوراق التي لم نفحصها بعد ,, أن كنتم تريدون الخير لمصر لا داعي من تشكيككم المستمر بأن حملة تمرد مدعومة من الخارج أو لأهداف أخري علي العكس تمام ... نحن كمجموعة " أنونيموس " لا ندعم أي حركات أو أحزاب
ولا نحارب الإسلام فنحن مسلمون لله الحمد لذا حربنا ليست ضد الإسلام ولكن ضدت التأسلم والمتاجرة بالدين 
هذا ردنا علي حزب جبهة العمل " تفكيركم شبيه بتفكير حزب الحرية والعدالة وشبيه بالميول الماسونية  
لن أقوم بتكفير مسلماً قط ولكن ندعوكم للحوار ونعتذر علي الدخول المباغت لموقعكم الذي سيستمر مراراً وتكراراً حتي ينظر الله في أمره.
الأختراق بواسطة : مؤسس الأنونيموس في مصر